aps | rus | eng | tur | de | it | ar | esp | fr


وزارة الشؤون الخارجية لجمهورية أبخازيا



معلومات الاتصال

العنوان: 384900 شارع لاكوبا 21، سوخوم

+7 940 996 39 48 (mob.)
+7 840 226 39 48 (work.)
البريد الالكتروني:visa@mfaapsny.org


تشيريكبا يهنأ سيرغي لافروف
مشاركة الخارجية بذكرى تهجير الشعب الأبخازي

  الثقافة 

 عاش الأبخازيون طويلاً على أراضي أبخازيا، مما أدى إلى خلق ثقافة مميزة خاصة بهم.. الدفء واعتدال المناخ وخصوبة الأرض حدد طريقة الحياة الأبخازية. وهكذا، انشغل الأبخاز القدماء بشكل أساسي بالزراعة، وتربية الماشية وصيد الحيوانات و الأسماك والحرف اليدوية. في حين كانوا يدافعون عن أرضهم من هجمات العدو و ينخرطون في الحروب، و قاموا بتطوير المهارات العسكرية والأسلحة. وتستند الثقافة الأبخازية على المبدأ الأخلاقي الذي يدعى أبسوارا، و هذا يعني "كونك أبخازي". عرف الأستاذ. د.إينال أبسوارا كطريقة تقليدية للتعبير عن الضمير الوطني، و هو رمزغير مكتوب من التقاليد العرقية التي تصف نظام الشعب الأبخازي بأكمله من العادات والمعتقدات والمبادئ

حكايات و أساطير الشعب الأبخازي تعبر عن المعتقدات القديمة حول خلق العالم ودور الآلهة. حياة وماّثر أبطال مئة من الإخوة وأمهم ستناي غواشا تروي ملحمة نارت الأبخازية


 
اللغة و الأدب الأبخازي

 اللغة الأبخازية - اللغة الرسمية لجمهورية أبخازيا - واحدة من أقدم اللغات في العالم، جنبا إلى جنب مع اللغات ذات صلة القرابة (اباظة، الأديغة، الشركسية، القبردي) ، الذي يبلغ عددهم الآن عدة ملايين نسمة. وفي الغة المشتركة للأمة الأبخازية نشأت اللهجات الإقليمية، ويرجع ذلك إلى الانقسام الإقطاعي للبلد

في عام 1862، نشر اللغوي القفقاسي يوسلر قواعد اللغة الأبخازية، على أساس الأحرف الروسية ولدت الأبجدية الأبخازية. نشر ديميتري غوليا في عام 1913 أول قصيدة غنائية في اللغة الأبخازية , فكان بذلك مؤسس الرواية و اللغة الأدبية الأبخازية

في العهد السوفياتي، كان هناك نشاط في تطوير اللغة الأدبية الأبخازية، وتطورت اللغة خلال فترة زمنية قصيرة نسبياً, الذي أغنى اللغة الأدبية إلى حد كبير هو الاقتراض من اللهجات المحلية واللغات الأجنبية. ومع مرور الوقت، توسع نطاق استخدام اللغة الأدبية الأبخازية، التي شكلت أنماط مختلفة – مثل كتابة الأعمال الرسمية ,البحوث والمعلومات، وخاصة الآداب. دور كبير في تطوير اللغة الأدبية الأبخازية يقوم به الشعر الشفوي كذلك الدور الذي يقوم به الكتاب والشعراء والكتاب المسرحيين مثل : ديمتري غوليا ، سامسون تشانبا , إيوا كاغونيا، باغرات شينكوبا، إيفان بابسكيري، اليكسي كوكوا


 
الفولكلور والأغاني والملاحم

الثقافة الوطنية غنية بالشعر والأغاني الأبخازية كما أنها غنية بالرقص الشعبي والموسيقى

الأغنية الشعبية الأبخازية هي تركيب من الغناء والسرد. بقيت هذه الأغاني إلى يومنا هذا، بعض من هذه الأغاني تعود إلى الثقافة الوثنية القديمة ، طقوس العمل و السحر، حكايات خرافية، و مجموعة من الأساطير والأمثال والأقوال

للغناء الشعبي الأبخازي سمة في تعدد الأصوات. الأغاني تكون عادة بغناء أحد الفنانين بصوت عال، والآخرين بطريقة ارتجالية مع ترديد أدنى النغمات. ومن المثير للاهتمام، غياب الإناث في الأغاني والموسيقى الشعبية، باستثناء بعض التهويدات والرثاء. أقدم الأغاني هي عن الصيد والرعي , الأغاني في وقت لاحق أصبحت مكرسة للأبطال الوطنيين – حجرات كياخبا، سالومان بغاجبا وغيرهم. المعروف على نطاق واسع دور مجموعة أغاني"الجروح" لتخفيف معاناة الضحايا. و هناك أيضاً أغاني الحداد والرقص، أما حفل الزفاف يكون برفقة عرض مسرحي مع الرقصات والأغاني. والأمثلة الأكثر أهمية عن الملاحم الأبخازية هي الملاحم القديمة عن النارت وعن البطل مقاتل الآلهة ابرسكيل ، و بروميثيوس الأبخازي

ملحمة نارت هي سمة مجموعة الشعب الأبخازي-الأديغي وأوسيتيا وفقا لكثير من العلماء، النسخة الأبخازية للملحمة هي الأكثر قدماً. تحكي عن مئة من الإخوة والأخوات , الشخصية الأساسية في الملحمة هي ساتناي غواشا و هي شابة لها الكثير من الحكمة و الشقيق الأصغر ساوسرقة و له العديد من الماّثر التي تشكل الحبكة الأساسية للملحمة

وفي وقت لاحق ملحمة أبرسكيل التي تحكي قصة البطل أبرسكيل الذي كان مقيد بالسلاسل لعصيانه الآلهة في أعماق كهف اوتابسكوي و يعرف بكهف ابرسكيل وهو موجود حالياً في منطقة أتشامتشيرا


 
الموسيقى والرقص

 تشمل الآلات الموسيقية التقليدية الأبخازية الوتريات، وآلات النفخ، وآلات الإيقاع. ومن بين الآلات الوترية الأكثر شعبية أبخارتسا هي عبارة عن منحنى ذات وترين مع جسم بشكل مغزلي ضيق، عادة من خشب الدر ,أيوما القيثارة ذات 14 وتر مصنوعة من شعر الخيل. اسمها يترجم ب "بكلتا اليدين"، وهي أداة تستخدم بالوضع على الركبة، والعزف على الأوتار بكلتا اليدين . من آلات النفخ الأتشاربن و هي عبارة عن ناي مع ثلاثة، ونادرا مع ستة ثقوب. تم صنع الأتشاربن من النباتات العشبية وزينت بنماذج خطية . وتم تقديم الآلات الإيقاعية بأنواع مختلفة من الطبول و (الخشخيشات ) والتي كانت تستخدم لإخافة الطيور من حقول الذرة. - أكيابكاب - وهو مقبض سميك , مع ألواح خشبية مرفقة معه عندما تقوم بتحريكه يتم الحصول على صوت طقطقة عال . ويعد الرقص الشكل الأكثر شعبية في الفلكور الأبخازي. وهناك العديد من فرق الرقص المحترفة في البلاد والكثير من استوديوهات الرقص للأطفال. و تؤدي الفرق الرقصات الشعبية، ومن طقوس الرقصات الخناجر وغيرها من الرقصات القوقازية التقليدية


 
الملابس

 تعد الملابس عنصراً هاماً في الثقافة الأبخازية وتم تقسيمها إلى ملابس الحياة اليومية، وملابس الطقوس الاحتفالية. ، فملابس الرجال (تشركيسكا) هي الأقدم والأكثر شيوعا، حتى يومنا هذا. تحت التشركيسكا بنطال وقميص مع حزام ضيق , تلبس الأحذية من الجلد الخام. الساقين مغطاة بجوارب واقياة فوق الركبتين. وارتدى الرجال أيضاً القبعات الشعبية المتعددة الأشكال (الباشلق)

كان السمة الإلزامية للفارس الأبخازي هي الرداء (أوابا) ,عباءة من شعر أشعث وهذه العباءات ذات الأكتف المرتفعة تعطي الشموخ والهيبة للفارس

وتألفت الملابس النسائية من عدة أجزاء رئيسية هي: فساتين، طويلة أو قصيرة( كافتانتشيكا )، والقمصان، واثنين من التنورات، والسراويل والقبعات والأوشحة ويتم سحب جميع الفساتين معا في حزام للخصر، والذي كان بمثابة زينة وغالبا ما يكون عمل فني. وتكون فساتين كافتانتشيكا القصيرة من النسيج الصوفي أو المخمل، و تشد الصدر وتحت الخصر بشكل قوي

في الثقافة الشعبية التقليدية هناك عنصر معين هو ألاباشا - يتكون من الخشب القوي مع طرف معدني خطاف على شكل فروع طبيعية. ألاباشا بمثابة سلاح بسيط، يساعد أثناء المشي، إذا أخرج الرجل العجوز عصاه و وضعها على الأرض وانحنى عليها، بذلك يكون على استعداد لالقاء كلمة

حول أبخازيا

الوزارة

السياسة الخارجية

معلومات القنصلية

التحليلات

تصميم الموقع :ait
وزارة الشؤون الخارجية لجمهورية أبخازية العنوان : شارع لاكوبا 21 Tel:+7(840)226-70-69; info@mfaapsny.org ;البريد الالكتروني